تسجيل الدخول
  • English
  • اتصل بنا
  • خريطة الموقع
  • الأسئلة المتكررة

تفصيل الخبر

أمنة القاسمي ووزيرتا تنمية المجتمع والأمن الغذائي تطلقن جائزة رقابة ناعمة لبيئة مستدامة

10 أكتوبر 2018

برعاية وحضور سمو الشيخة أمنة بنت سعود القاسمي وحضور معالي حصة بنت عيسى بوحميد وزير تنمية المجتمع ، ومعالي مريم بنت محمد حارب المهيري وزير دولة للامن الغذائي المستقبلي وسعادة ناعمة عبد الله الشرهان عضو المجلس الوطني الاتحادي ؛ أطلقت هيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة الدورة الأولى من جائزة رقابة ناعمة لبيئة مستدامة والتي تم إدراجها ضمن الفئة الذهبية بمؤسسة الأفكار البريطانية لعام 2018 كفكرة ومبادرة رائدة عالميا وغير مسبوقة في مجال العمل البيئي ، كما شارك في اطلاق الجائزة كوكبة من القيادات النسائية ورائدات العمل البيئي في القطاعين الاتحادي والمحلي من جميع إمارات الدولة بالإضافة إلى ضيوف شرف من خارج الدولة مثل د.وفاء التيسان من المملكة العربية السعودية ، ود.فائزة اليماني من دولة الكويت . وصرح د.سيف محمد الغيص مدير عام هيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة خلال شرحه أمام ضيوف شرف وحضور الفعالية أن الجائزة تتمحور رؤيتها حول تمكين المرأة من أجل بيئة مستدامة وذلك عن طريق ابتكار ممارسات صديقة للبيئة ناجمة عن تشجيع المرأة على بذل الجهود التطوعية لحماية البيئة واستدامة مواردها، وتكريم الجهود النسائية المتميزة في المجال البيئي ، وهذه الجائزة هي مشتقة من مبادرة رقابة ناعمة لبيئة مستدامة والتي اطلقتها الهيئة منذ عام 2015 بهدف استقطاب المرأة بمختلف تصنيفاتها لتمارس تطوعيا دورا مجتمعيا محوريا في الرقابة على مختلف الأنشطة البيئية وتقييم آثارها، وتقديم خدمات القياسات البيئية . وأضاف د.سيف الغيص أن مبادرة وجائزة رقابة ناعمة لبيئة مستدامة وغيرها من المبادرات البيئية الابتكارية والتي أطلقتها الهيئة و حققت مراكز ريادية لرأس الخيمة سواء على المستويين المحلي والعالمي كان الحافز لاطلاقها حرص صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الاعلى للاتحاد حاكم رأس الخيمة حفظه الله واعطاء جل اهتمامه بحماية البيئة واستدامة مواردها تمشيا مع توجهات الدولة وارتباطا بالأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 تحت محور بيئة مستدامة وبنية تحتية متكاملة وتحت محور الإقتصاد المعرفي التنافسي( المؤشر العالمي للابتكار)، وارتباطا باستراتيجية حكومة رأس الخيمة ؛ حيث أرست الهيئة استراتيجيتها لتتواءم مع استراتيجية الدولة والإمارة ، وترجمت الهيئة هذا التوجهات في عدد من المبادرات ومنها مبادرة وجائزة « رقابة ناعمة لبيئة مستدامة» ؛ وحظيت هذه المبادرة على الرعاية الشرفية من قبل حرم صاحب السمو حاكم الإمارة : سمو الشيخة هنا بنت جمعة الماجد-حفظها الله، في حين حظيت الجائزة على الرعاية الشرفية من قبل سمو الشيخة أمنة بنت سعود القاسمي-حفظها الله . وقالت سعادة ناعمة الشرهان عضو المجلس الوطني الاتحادي : " إن جائزة رقابة ناعمة لبيئة مستدامة تعد نتاج ابتكاري لاهتمام الدولة والقيادة الرشيدة بتمكين المرأة واهتمامها بحماية البيئة واستدامة مواردها في نفس الوقت ، وليس هذا الاهتمام بالمراة والبيئة بالأمر الجديد ، فهذه الاولويات رسخها الشيخ زايد طيب الله ثراه مؤسس الدولة في قيمه وممارساته وأقتدت بها القيادة الرشيدة من بعده . وقالت المهندسة موزة عبيد المهيري مساعد مدير عام هيئة حماية البيئة والتنمية أن الجائزة تستهدف مواكبة توجهات الدولة في تمكين المرأة واثبات قدراتها في العطاء وتطبيق أفضل الممارسات في مجال حماية البيئة واستدامة مواردها ، ورفع مستوى الوعي والمعرفة البيئية ودرجة الإلمام والالتزام بالقوانين الاتحادية والمحلية ذات العلاقة بالبيئة لدى مختلف فئات المجتمع ، وتعزيز التطوع في العمل البيئي الميداني ، وتشجيع المؤسسات وفرق العمل على التميز في البحث والابتكار لتوفير الحلول للقضايا والتحديات البيئية، وتتضمن الجائزة فئات البرامج والممارسات المتميزة في مجال الأمن الغذائي ، و أفضل باحثة في مجال العمل البيئي ، و رائدات العمل البيئي ، وفئة المؤسسة المتميزة بيئيا ، وفئة أفضل فريق عمل نسائي بيئي . وفي نهاية الاحتفالية باطلاق الجائزة قامت سمو الشيخة أمنة بنت سعود القاسمي و معالي حصة بنت عيسى بو حميد وزير تنمية المجتمع ، ومعالي مريم بنت محمد حارب المهيري وزير دولة للامن الغذائي المستقبلي بتكريم رائدات العمل البيئي على مستوى مؤسسات الدولة المعنية بالشأن البيئي ، فضلا عن تكريم أنشط المتطوعات في مبادرة رقابة ناعمة لبيئة مستدامة.

ابقَ على اطلاع

تحميل النشرة الإخبارية

التسجيل للنشرة الإخبارية:

روابط أخرى

تابعنا

خريطة الموقع

map

جميع الحقوق محفوظة. الموقع الالكتروني بإدارة هيئة حماية البيئة و التنمية رأس الخيمة
عدد الزائرين: 404859
آخر تحديث للموقع: 17/09/2019 يفضل المشاهدة بدقة 1366x768